fbpx
التعليم

اجراء فحوصات طبية للمدرسين الأجانب مع قرب عودة الدوام المدرسي في شانغهاي

المملكة الوسطى – شانغهاي قام مدرسي اللغة الإنجليزية الأجانب العاملين في مدرسة بريتانيكا الدولية بمدينة شانغهاي بإجراء اختبارات الحمض النووي لفيروس كورونا المستجد، حيث تستعد المؤسسات التعليمية والمدارس في المدينة لإعادة فتح أبوابها أمام الطلبة بعد انحسار الوباء والسيطرة عليه.

حيث تكفلت مدرسة بريتانيكا الدولية بدفع تكاليف الفحوصات الطبية للتأكد من سلامة جميع المدرسين قبل بدء الدوام، فيما تسود أجواء من الحذر بشكل عام بشأن صحة المدرسين والطلبة عند عودتهم إلى المدارس والمؤسسات التعليمية بعد أسابيع من التعلم عبر الإنترنت.

وكانت وزارة التعليم الصينية أكدت سابقاً بأنه لن يتم إعادة فتح المدارس الابتدائية والمتوسطة في مختلف المناطق حتى يتم السيطرة على وباء كورونا المستجد.

كما بينت الوزارة شرطين أساسيين يجب توفرهما قبل بدء الفصل الدراسي الجديد وهما: أن تكون المدارس قادرة على تطبيق تعليمات الوقاية من الفيروس بشكل تام، وضمان صحة وسلامة الطلاب والمدرسين في المدارس بشكل فعال.

وأكد مسؤول في وزارة التربية والتعليم الصينية أن على جميع الطلبة في المدارس ارتداء الكمامات الطبية الواقية في الغرف الصفية، وبيّن بأن الإجراءات الوقائية من الوباء قد تتباين باختلاف المناطق، لكن ضمان سلامة الطلبة شرط أساسي لفتح المدارس للفصل الدراسي الجديد، مضيفاً أن الوزارة طلبت من جميع المدارس وضع خطط طوارئ احترازية.

اقرأ أيضاً >> قطر للبترول توقع عقداً لبناء ناقلات غاز طبيعي مسال في الصين

في حين أعلنت شانغهاي بوقت سابق الأسبوع الماضي، عن مواعيد عودة الطلبة للمدارس بشكل تدريجي، مع الأخذ بعين الاعتبار وجوب الالتزام بمعايير الوقاية الاحترازية، وجاءت المواعيد المعلنة كالتالي:

  • الصف التاسع والثاني عشر – 27 نيسان/ أبريل
  • الصف الثامن والحادي عشر – 6 أيار/ مايو
  • الصف الرابع والخامس – 18 أيار / مايو

فيما سيتم النظر في عودة الطلبة للمراحل الدراسية الأخرى حسب تطورات الوضع.


اجراء فحوصات طبية للمدرسين الأجانب مع قرب عودة الدوام المدرسي في شانغهاي

المصدر
تشاينا نيوز

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى