الأخبار

احصائيات تكشف عن أن الأطفال الصينيين يعانون من السمنة وضعف البصر

المملكة الوسطى–شانغهاي أظهرت دراسة إحصائية على مستوى وطني بأن نسبة الأطفال الصينيين يعانون من السمنة وضعف البصر مستمرة في الارتفاع.

نشرت وزارة التعليم الصينية يوم الأربعاء نتائج دراسة احصائية أجريت العام الماضي على 116،631 طالبًا في عمر 10 سنوات و 79،078 طالبًا في الرابعة عشرة من المدارس في جميع أنحاء البلاد. ومن بين الأطفال البالغين من العمر 10 سنوات، عانى 8.8 في المائة من السمنة المفرطة، بينما يعاني 38.5 في المائة من الأطفال من مشاكل ضعف في البصر.

تجدر الإشارة إلى أن هذه الأرقام ارتفعت من 6.9 في المئة و 36.5 في المئة عن عام 2015م. أما بالنسبة للذين تبلغ أعمارهم 14 عامًا ممن شملهم الاستطلاع، كان 9.7 في المائة يعانون من زيادة الوزن.

وتشكل هذه الأرقام ارتفاعًا بنسبة 2.2 بالمائة عن استطلاع عام 2015م، في حين يعاني ما نسبتهم 68.8 بالمائة من الأطفال المشاركين في الاستطلاع من قصر النظر، حيث زادت نسبتهم من 65.3 بالمائة في عام 2015.

وعلى الرغم من الأرقام السلبية التي أظهرت مشاكل الأطفال الصينيين الذين يعانون من السمنة وضعف البصر، كانت المؤشرات الرئيسية الأخرى التي تقيم صحة الطلاب البدنية إيجابية بشكل عام.

كما قامت وزارة التعليم الصينية باستطلاع المرافق الرياضية في مدارس هؤلاء الطلاب، حيث تضم 92 في المائة من المدارس الابتدائية ملعب كرة سلة واحد على الأقل. و 47 في المئة كانت مجهزة بملاعب خاصة لكرة القدم.

اقرأ أيضاً >> تيسلا موديل 3 المصنعة في شانغهاي تصل المتاجر الرسمية في الصين

وفي حين يظهر التحسن المستمر في مستوى المعيشة في جميع أنحاء البلاد، إلا أن الصحة البدنية للأطفال الصينيين لم تتحسن منذ منتصف ثمانينات القرن الماضي.

حيث أظهر مسح تجريه وزارة التعليم الصينية كل خمس سنوات أن متوسط ​​الحالة البدنية للمراهقين الصينيين انخفض بين عامي 1985 و 2010.

ولم يتم السيطرة على الأرقام التي لم تكف عن الانخفاض حتى عام 2015، إلى أن قدمت الحكومة سلسلة من السياسات المصممة لتشجيع الناس على ممارسة الرياضة البدنية.


المصدر
وكالة أنباء شينخوا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى