fbpx
التعليم

جامعة القدس توقع اتفاقية تعاون لتعليم اللغة الصينية في فلسطين

المملكة الوسطى – شانغهاي وقعت جامعة القدس الواقعة في ضواحي العاصمة الفلسطينية وبالتحديد في بلدة أبو ديس يوم السبت اتفاقية تعاون لـ تعليم اللغة الصينية في فلسطين. وبموجب الاتفاقية، ستتولى جامعة القدس التي تستضيف معهد كونفوشيوس لتعليم اللغة الصينية الوحيد في فلسطين الإشراف على تنفيذ الاتفاقية من حيث توفير البرامج التعليمية والإشراف على معلمي اللغة الصينية الذين عينتهم الحكومة الصينية لهذه المهمة.

جامعة القدس هي جامعة فلسطينية يقع حرمها الجامعي الرئيسي في بلدة أبو ديس بالجانب الشرقي من مدينة القدس.

وقال السفير قوو وي، مدير مكتب جمهورية الصين الشعبية لدى فلسطين: “يسعدنا اليوم أن نرى أن تعليم اللغة الصينية في فلسطين ستتوسع من جامعة القدس المرموقة إلى الجامعات الأخرى في فلسطين”.

وأضاف في حفل التوقيع “آمل أن يتم توسيع نطاق تدريس اللغة الصينية من القدس ليصل إلى الضفة الغربية وقطاع غزة”.

وقال شادي أبو زرقا – رئيس معهد كونفوشيوس بجامعة القدس – أن هناك حالياً خمسة مدرسين للغة الصينية سيقومون بتدريس اللغة الصينية في جامعات فلسطينية مختلفة، مضيفاً أن الحكومة الصينية تقوم باختيار المعلمين وتتكفل بإرسالهم إلى فلسطين بهدف تعليم اللغة الصينية في فلسطين كلغة أجنبية.

وقال أبو زرقا “معهد كونفوشيوس معتمد ومكلف ببناء العلاقات مع جميع الجامعات الفلسطينية لإتاحة الفرصة لـ تدريس اللغة الصينية للطلاب الفلسطينيين، والتعريف بثقافة الأمة الصينية الصديقة”.

اقرأ أيضاً >> بدء التجهيز لمعرض الاستيراد الدولي الصيني الثالث في شانغهاي

يذكر أن جامعة القدس كانت قد بدأت بتقديم دورات في اللغة الصينية في عام 2015. وبعد مرور عام، بدأ المركز الرئيسي لمعهد كونفوشيوس في بكين في ابتعاث المعلمين إلى الجامعة.

ويوفر معهد كونفوشيوس في فلسطين دورات لتعليم اللغة الصينية، ويوفر الموارد التعليمية اللازمة، ويعقد جلسات لاختبار الكفاءة باللغة الصينية HSK واختبارات لإصدار الشهادات وتأهيل معلمي اللغة الصينية، فضلاً عن أنشطة التبادل الثقافي واللغوي الأخرى.


المصدر
وكالة أنباء شينخوا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى