الأخبار

رفع وتيرة انتاج الكمامات الطبية في شانغهاي لتصل لـ 2.6 مليون وحدة يومياً

المملكة الوسطى – شانغهاي أدى الاستهلاك الكبير وانتشار فيروس كورونا الجديد إلى زيادة الطلب بشكل هائل على الكمامات الطبية والأقنعة الواقية لتجنب العدوى المميتة، ودق ناقوس الخطر في مصانع الكمامات الطبية السبعة عشر بمدينة شانغهاي التي تقوم بإنتاج 2.6 مليون كمامة طبية في اليوم، كما ذكرت صحيفة شانغهاي اوبزرفر اليوم.

توقف الإنتاج خلال عطلة رأس السنة القمرية الصينية التي عادة ما تستغرق أسبوعاً – وامتدت لثلاثة أيام إضافية هذا العام في محاولة للسيطرة على الوباء – الذي يعود خلالها العديد من العمال إلى مدنهم وبلداتهم للاحتفال بعيد الربيع مع العائلة، مما أدى إلى نقص شديد في الكمامات الواقية التي عادة ما يرتديها الناس للحماية من تلوث الهواء أو الأمراض الموسمية.

اقرأ أيضاً >> توقعات بانخفاض مبيعات الهواتف الذكية الصينية 30% في الربع الأول

قبل انتشار وباء كورونا الجديد، كان الإنتاج الطبيعي للكمامات الطبية يتراوح بين 400 إلى 500 ألف وحدة يومياً في مدينة شانغهاي الذي تضم ما يقدر نحو 26 مليون نسمة، مما احدى أكبر المدن تعداداً على وجه الأرض.

ومع تزايد انتشار الفيروس، طلبت السلطات المحلية من المصانع المنتجة للكمامات الطبية رفع وتيرة عمليات الإنتاج، كما قامت السلطات بمصادرة 18 مليون كمامة طبية من مستودعات المصانع. بعد أن قامت حكومة مدينة شانغهاي بإصدار نظام خاص لتقنين استخدام الكمامات الطبية منذ الثاني من الشهر الحالي، حيث يتعين على كل أسرة التسجيل لدى اللجنة المحلية للحصول على وثيقة تسمح بشراء الأقنعة الطبية من صيدلية معينة، لتتمكن كل أسرة الحصول على خمس كمامات في كل مرة.

وحسب الأرقام المعلنة صباح اليوم السبت، تم تأكيد وجود 281 حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا في مدينة شانغهاي، بالإضافة الى حالة وفاة واحدة و12 مريضاً تعافوا وغادروا المستشفيات.


المصدر
YiCai Global

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى